2.2.07

صندوق التبرع بالدين

التدوينة أرسلت بها SH. وما على الرّسول إلا البلاغ.

كنت استمع أمس بالصدفة إلى إذاعة "صوت الشعب" حين اتصلت إحدى المواطنات واسمها مريم. أعجبتني جداً أفكار مريم التي كانت تتكلم عن الطائفية والمذهبية المستشرية في نفوس اللبنانيين، وكيف أن الناس باتوا يتصارعون طائفياً وينسون وضعهم المعيشي والسياسي المتجه إلى المجهول. لكن أكثر ما أعجبني هو فكرة طرحتها مريم تدعو إلى إقامة صندوق وطني للتبرع بالدين. نعم أعلم أن الفكرة غريبة. إنشاء صندوق وطني اسمه صندوق التبرع بالدين وبالمذهب بما أن النزاع في لبنان ليس، حتى الآن، طائفياً بقدر ما هو مذهبي. يتم التبرع للصندوق بالدين والمذهب وذلك بهدف استبدال الانتماء الديني والمذهبي بالانتماء الوطني. أي أتبرع بديني لوطني وأصبح أنتمي فقط للبنان وليس لأي طائفة أو مذهب.

والمقصود ليس أن يصبح المتبرع بدينه ملحداً فالفكرة لا علاقة لها بالإيمان. الإيمان مختلف عن الدين أو الانتماء إلى الدين. أنا أقصد أن يتخلى الإنسان عن الكلمة المذكورة في إخراج القيد وعن الفئة التي ينتمي إليها عند الولادة والتي ليس له علاقة بها. ففي لبنان نحن منذ الولادة ننتمي لفئة معينة دون أي رأي أو اختيار. الإيمان هو قرار أما الهوية الدينية فهي ميراث. لذا أعتقد أن التبرع بها من أجل الوطن ليس بأمر صعب.

ومن يتبرع بدينه ومذهبه يتخلى عن انتمائه الطائفي الذي يحدد عن الولادة. أي بعد التبرع يصبح الشخص ينتمي إلى فئة أخرى هي فئة الوطنيين نقطة على السطر وليس الوطنيين المسلمين أو الوطنيين المسيحيين أوالسنة أو الشيعة أو الدروز. يصبح المتبرع: لبناني نقطة. لبناني لا يخاف على حقوق طائفته ولا يشارك في أي مواجهة بين أبناء طائفة وطائفة أخرى. المتبرع يحارب لأجل الوطن ويُعنى بمشاكل الوطن ويقلق على مستقبل الوطن فقط. وباستطاعة المتبرع أن ينتمي إلى أي تيار سياسي يريد طالما أن هذا الانتماء نابع من قرار شخصي لا علاقة له بالانتماء الطائفي وطالما أنه لا يتبع زعيم معين كونه زعيم لطائفته.

فلنفتح الصندوق عبر هذا المقال. من مستعد للتبرع بدينه أو مذهبه؟

10 Comments:

At Friday, February 02, 2007 4:03:00 PM, Blogger linalone said...

رح افتتح المزاد و أكون أول المتبرعين، لا بل المتنازلين عن مذهبي و ديني(قرار اتخذته منذ زمن بعيد). مخطئ من قال ان الدين أفيون الشعوب، يمكن وصفه بقائد الشعوب الى التهلكة. و

 
At Friday, February 02, 2007 5:33:00 PM, Blogger FaiLaSooF said...

It's always too easy when we simplify things. The problem is NOT an individual one, it is a society-related one.

While many Lebanese have no problem in getting married to a person from different religion or sect. The majority of them end up NOT doing so, and getting married to someone from the same sect. Why?

Because when you take such step, your society will "reject" you, and suddenly you become alone against your friends and relatives.

What we need is for the society to accept diversity,or at least to accept the right of every person to make his/her own choices.

But every journey starts with a step. So I'm willing to join your journey, and donate my religion/sect for a true Leabnese citizenship.....

 
At Friday, February 02, 2007 6:53:00 PM, Blogger angelus said...

This comment has been removed by the author.

 
At Friday, February 02, 2007 9:45:00 PM, Blogger volt said...

angelus, ce que tu viens d'ecrire sur les musulmans est grave.
tres...

ah... et proffffondement stupide aussi surtout! puisque si tu te relis, tu verras clairement que c'est bien toi qui divises mon grand.

gerard de nerval, after visiting lebanon in the 19th century went back to france and made a small conference.
one of the guys in the audience stands up and shouts : u're just a monster! u have no religion!
he answers him : u asshole! I now have 17 religions...!

the post of eve made me think that one of the greatest advantages of that proposal is that the expression "ye7re2 dinak" will no longer have any effect... : )

still I'm not able to agree to her proposal for one simple reason :
the main difference between before 2005 and after 2005, is that insistance on the 19th community over the 18... the "laic" one...
it mainly consists in something that goes like surfing between the other 18...

so even if I don't believe in anything, and even if I see the bad effects of the bad use of religion, I have to make the difference between the instrument, and the use of it...
a man stands next to a book...
the book is not bad by itself, but the man is sick for other reasons and because he's sick, he imagines his book to be his identity or reason to live.
but that's his problem.
the texts is not responsible.
the behaviour is sick.
the angle of reading and interpretation is sick.
yes, ok...

let's consider it's impossible to be a christian without being a jew and a muslim and! a "mul7hid"! at the same time...

on old jewish wise man said once :
u can be sure that god is absent where there's no smile, no joy, and no happiness.

 
At Saturday, February 03, 2007 2:08:00 PM, Blogger volt said...

chou wayn ra7o echabibeh ya eve?

elhay2a beddon laxatif... : )

 
At Saturday, February 03, 2007 5:45:00 PM, Blogger Eve said...

although i share SH's opinion, but it's not my post, volt, as i said in the beginning :)

 
At Saturday, February 03, 2007 6:48:00 PM, Blogger Ana Min Beirut said...

عفواً بس إزا واحد "محروق دينو" في برضو يتبرع ويحطوا بالصندوق ؟؟؟ نرجو الإجابة بأسرع وقت

 
At Monday, February 05, 2007 10:46:00 PM, Blogger Leafless Eve said...

LOL ana min beirut...

well, i donated mine a long time ago...

great post :)

 
At Friday, October 23, 2015 7:32:00 PM, Blogger midi haytham said...

شركة تنظيف كنب بخميس مشيط
شركة تنظيف سجاد بخميس مشيط
شركة كشف تسربات المياه بخميس مشيط
شركة تخزين عفش بخميس مشيط
شركة عزل خزانات بخميس مشيط
شركة كشف تسربات المياه بالرياض
شركة غسيل خزانات بخميس مشيط
شركة صيانة مسابح بخميس مشيط
شركة تنظيف الاثاث بخميس مشيط
شركة جلي بلاط بخميس مشيط

 
At Friday, October 23, 2015 7:33:00 PM, Blogger midi haytham said...

شركة تنظيف شقق بخميس مشيط
شركة نقل عفش بخميس مشيط
شركة تنظيف موكيت بخميس مشيط
شركة تنظيف مجالس بخميس مشيط
شركة تنظيف مسابح بخميس مشيط
شركة تنظيف خميس مشيط
شركة الصفرات لتخزين العفش

 

Post a Comment

<< Home